بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
مايو 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية


السفارة الايرانية تحول فندق المنصور الى مقر لتنفيذ مخططاتها في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السفارة الايرانية تحول فندق المنصور الى مقر لتنفيذ مخططاتها في العراق

مُساهمة من طرف كشخيل في الأربعاء نوفمبر 12, 2008 4:18 am

http://kawlfasl.org/uploads/324b44a01c.jpg http://kawlfasl.org/uploads/324b44a01c.jpg

قال ناطق باسم مجاهدي خلق من مدينة أشرف: ان قرار محكمة بريطانيا وكذلك قرارات مجلس اوربا والبرلمان الاوربي وتقرير لجنة القضاء وحقوق الانسان في الجمعية النيابية في مجلس اوربا وجهت ضربات قاضية على قائمة الارهاب وأقضت مضاجع النظام الايراني. وافاد بان ادراج قوات الحرس وفيلق القدس الارهاب و27 مؤسسة وعنصر آخر من النظام في خانة الارهاب بالاضافة الى هزيمة استراتيجية النظام القائمة منذ 5 سنوات على طرد مجاهدي خلق من العراق، دفع نظام الملالي الى محاولات رعناء ضد مجاهدي خلق حيث لجأ بعملائه الخبثاء ليجربوا حظهم مرة أخرى مع عملائهم المسنودين من قبل قوات الحرس وفيلق القدس الارهابي في العراق مشيرا الى قول السفير الايراني في بغداد كاظمي قمي بانه اذا ترك مجاهدي خلق في حالهم سوف يتم فتح ملفات اختطاف حسين بويان ومحمد علي زاهدي وقتل عمال أشرف وتفجير أنابيب المياه تتبعها مقاضاة أخرى..

وأضاف الناطق باسم مجاهدي خلق: ان هؤلاء العملاء هم الاشخاص بعينهم ممن كانوا قبل الحرب الاخيرة في العراق يدعون الى قصف وقتل مجاهدي خلق وكانوا يصدرون كتباً يزعمون فيها مشاركة مجاهدي خلق في الحرب ضد الكويت ودورهم في قصف حلبجة بالكيماوي واخفاء أسلحة الدمار الشامل العراقية في معسكراتهم ولذلك كانوا يطالبون بمقاضاتهم عاجلاً أو آجلا.

وافاد بانه حسب التقارير الواصلة من المواطنين والقوى الوطنيه العراقية التي طرحت مع القوات المتعددة الجنسيات والمراجع الدولية واللجنة الدولية للدفاع عن أشرف فان عدداً من هؤلاء العملاء من أمثال خدابنده ومصطفى محمدي يقيمون الآن في فندق المنصور ببغداد ويعملون بامرة الحرسي كاظمي قمي سفير النظام في بغداد وتحت اشراف دبلوماسيين ارهابيين لفيلق القدس الارهابي.



واوضح ان هناك في هذا الفندق غرف وشقق خاصة لسفارة النظام تدفع أجرتها السفارة وهناك يعمل شخص باسم طباطبائي كوسيط لفيلق القدس الارهابي.



واضاف ان سفارة النظام كلفت أحد عملائها العراقيين في وزارة شؤون الامن باسم فاضل الشويلي تحت عنوان مفبرك «مركز الحوار للدراسات الدولية» لجمع هؤلاء العملاء.



واستطرد قائلا ان هؤلاء العملاء يتصفون بصفات من أمثال خبير في حقوق الانسان أو متخصص في مكافحة الارهاب أو مراسل. ومن نشاطاتهم مؤتمر عُقد في بغداد يوم 31 كانون الثاني بمشاركة هؤلاء العملاء تحت شعار «ندوة مكافحة الارهاب» شارك فيها ما مجموعه 20 شخصا.

ويعمل فاضل الشويلي منذ عام 2004 مع وزارة المخابرات الايرانية وسافر الى ايران عدة مرات. وفي حزيران عام 2007 التقى في طهران مع مسؤولين في فيلق القدس ومحمدي شفيعي وكيل وزير المخابرات وكلف أن يقوم بتحركات ضد مجاهدي خلق بأموال تدفعها السفارة الايرانية في بغداد وكذلك أن تقوم بمبادرة استقطاب الشخصيات الدينية والاجتماعية. وبمساعدة هذا الرجل تمكن العميل مصطفى محمدي في يوم 20 كانون الثاني ومن سفارة النظام في بغداد باطلاق تخرصات ومقابلة مع قناة العراقية الحكومية ضد مجاهدي خلق.

ومن المقرر عرض عملاء آخرين في الايام المقبلة. كما تنوي سفارة النظام بتشكيل رابطة تحت غطاء انسانية لاستقطاب عملاء جدد ومن المقرر أن تكون مدينة الخالص مقراً لهذه الرابطة الارهابية.




واضاف المتحدث باسم مجاهدي خلق انه فيما يتعلق بهذا الامر هناك 4 من عناصر وزارة المخابرات يعملون في سفارة النظام في بغداد انهم ذهبوا الى الخالص وناقشوا الامر مع عبدالرسول ملاحميد السعدي الملقب بابوحيدر مسؤول مكتب 9 بدر في الخالص واثنين من قادة فرق الموت باسماء ابو تبارك الساعدي وخضير محمد احمد المعروف بابو اسامة الخالصي. ابواسامة هو العنصر المجرم الذي شارك في تفجير حافلة نقل العمال الى أشرف في حزيران العام الماضي. فعناصر سفارة النظام الذين هم في الحقيقة عناصر في فيلق القدس الارهابي عادوا الى الخالص في الثلاثين من كانون الثاني ليشكلوا مركزاً ارهابياً تحت غطاء منظمة للمجتمع المدني تدافع عن حقوق الانسان. الأمر الذي ادعى عملاء النظام فيما بعد في المواقع الالكترونية لمخابرات النظام تأسيسه في مدينة الخالص العراقية...

وأعاد الناطق باسم مجاهدي خلق الى الاذهان احتجاجات القوى والتيارات الوطنية على جعل الاراضي العراقية ساحة مفتوحة لعملاء نظام الملالي وأكد ان النظام الايراني يواجه الآن أقوى موجة احتجاجات شعبية من جانب الشعب العراقي لتدخلاته وجرائمه في العراق. فوسائل الاعلام العربية والعراقية تراقب بدقة انفلات النظام الايراني كما أثارت دعوة الاكاديميين والمثقفين العراقيين لاعتقال
ومتابعة عملاء مخابرات الملالي وفيلق القدس الارهابي اهتمامات عديدة.

كشخيل

المساهمات : 57
تاريخ التسجيل : 10/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى