بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية


حقيقة مقتدى اللوطي ..في الماضي والحاضر))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حقيقة مقتدى اللوطي ..في الماضي والحاضر))

مُساهمة من طرف النادر في الأحد أكتوبر 24, 2010 1:18 pm


(( حقيقة مقتدى اللوطي ..في الماضي والحاضر))


ان حقيقة مقتدى اللوطي لابد ان تكشف الذي يظن بأنه رجل متدين ... ولكن الحقيقة هو أن مقتدى اللوطي عكس المتوقع ... فنبداً عن حقيقة مقتدى اللوطي منذ صغره وتحديدا في المنطقة القديمة لوادي السلام حيث المقبرة في النجف ... فعند الدراسة الحوزوية عند الصدر الثاني وحيث توافد طلبة الحوزة آنذاك الى الدراسة وحيث العلاقة بين الطلبة ومقتدى اللوطي حتى وصلت العلاقة المشينة الذليلة التي لايفعلها الا النذل الأرعن وهي وقائع اللواطة التي مورست معه منذ كان صبيا ً وحتى أيام وجوده في براني السيد الصدر من قبل الطلبة وخاصة من قبل الشيخ اوس الخفاجي وغيره من الطلبة لتصل دنائته بعد الممارسة مع طلبة الحوزة الى أبناء منطقة سكناه في المنطقة وهذه الوقائع كلها حقائق .. وهذه الحقائق وغيرها كلها كانت الصفات المشينة من( خيانة ... الفسق ...الرذيلة ...الدناءة...الأجرام ....التفاهة .. والى أخره )) هي نهج مقتدى اللوطي في الماضي ...


أما حياته في الحاضر فتكون هي أسوا من الماضي وأقبحها واجهلها ...


فبعد ان كان يرى نفسه سياسياً وقائداً وبعد فشله في الاستمرار اصبح ينفذ كل الأوامر الخارجية والخضوع الجبان لمقتدى اللوطي الكبير لإيران من خلال الدعم المادي والمعنوي في كل الفتن السابقة ومنها الطائفية المقيتة الذي عمل عليها مقتدى اللوطي وبتوجيه إيران المباشر……


حتى وصل به الأمر إلى دعم رجل أمريكا وإيران في العراق العميل نوري المالكي وعمالته الواضحة للعيان من خلال تأييد أمريكا له وأيضا إيران على حد قول الرئيس الإيراني بقوله ( المالكي الخيار الوحيد لرئاسة الحكومة العراقية المقبلة ) حيث يعد المالكي العدو الأول والأخير لمقتدى قبل دعمه وتأييده له حيث الألقاب التي تدل على كراهته للمالكي .. بالدكتاتور والطاغية وغيرها وبعد السجون ... والقتل والتعذيب .... والتشريد لإتباع اللوطي مقتدى والإحداث المريرة التي عاشها أتباعه في حكومة المالكي .. والان اصبح ذليلا بين أيدي المالكي ودعمه ألا محدود له لرئاسة الحكومة وغيرها من حقائق تكشف عمالة .... وخيانة ... اللوطي مقتدى للعراق .. ولواطته القبيحة فهذه هي حقيقة مقتدى اللوطي في الماضي والحاضر فهل يبقى شك أو أي عدم معرفة لهذه الرجل اللوطي القبيح ...؟؟؟؟؟


بقلم الكاتب الفرقد العراقي


منقول


http://www.iraqi.ch/forum/index.php?act=post&do=new_post&f=2




النادر

المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 22/10/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى